أهمية النشاط المدرسى و الهدف من النشاط التربوى ~ بوابة التعليم العربي - عرب اديوكيشن

أهمية النشاط المدرسى و الهدف من النشاط التربوى

 حينما يدور الحديث عن النشاط المدرسي يتبادر إلى الذهن بعض التساؤلات والتي منها:
- هل تقدم مدارسنا نشاط فعال يتماشى مع سرعة عجلة التطور والتغيير التي نعيشها في هذا العصر ؟

أهمية النشاط المدرسى و الهدف من النشاط التربوى- وهل مدارسنا تحقق بالفعل ما تعلنه وزارة التربية والتعليم وإدارة المدرسة حول النشاط المدرسي والطموح الذي يسعى الجميع إلى تحقيقه ؟

ولعل الإجابة على هذه التساؤلات وغيرها ليست بالأمر اليسير، فلكل بلد ولكل منطقة به، بل ولكل مدرسة خصوصيتها فيما يتعلق بالنشاط, وذلك نظراً لكونه متعلق بالفهم والوعي بمعنى وأسس النشاط الفعّال وأثره على حاضر ومستقبل اطفالنا وشبابنا.

ولا أحد ينكر أهمية النشاط لكونه يمثل أحد المحاور الهامة لتحقيق أهداف العملية التربوية والتعليمية العامة، وذلك من خلال تحقيق الأهداف المعرفية والوجدانية والمهارية وتنمية وتحقيق ميول ورغبات الطلاب وإثرائهم بالقيم السامية والنبيلة وبالإتجاهات المرغوبة بما يتناسب مع استعداداتهم وقدراتهم وميولهم خلال المراحل التعليمية المختلفة.

فالمؤسسات التربوية من خلال ما تقدمه من خبرات وفعاليات يتوجب عليها الإهتمام الشامل بالتلاميذ في كل ما يحقق التفاعل بين التعليم الناتج عن المنهج المدرسي وحياة المتعلمين، وهذا يتحقق من خلال الإهتمام بالجوانب المعرفية والنفسية والاجتماعية والبدنية التي توفر خبرات تتناسب مع ما يحتاجه المتعلمين في حياتهم اليومية. فالمنهج المدرسي بمفهومه الحديث يهتم بجميع الأنشطة والخبرات التي تقدم للتلاميذ تحت إشراف تربوي سواء كانت داخل المدرسة أم خارجها بما يحقق النمو الشامل للمتعلمين بما يتناسب مع مراحل النمو المختلفه، مع مراعاة الميول والاهتمامات والفروق الفردية بين المتعلمين.   


أهمية النشاط المدرسى

1 – تعويد التلاميذ على ممارسة الديمقراطية للحياة التى يعيش فيها وذلك باشتراكهم فى تحملهم لبعض المسئوليات .
2 – إعداد الطلاب للمواطنة السليمة الصحيحة وذلك بتعريفهم واجباتهم ومسئولياتهم فى الأعمال المدرسية المختلفة .
3 – تنمية سمة القيادة لدى الطلاب وذلك بأن يقود الطالب زملائه فى نواحى ويتبعهم فى نواحى أخرى .
4 – إعداد الطلاب للحياة الإجتماعية حتى تسود روح الأخوة بين الجميع وذلك بأن ننمى قدراتهم ومواهبهم ونعلمه أساليب الحياة الإجتماعية .
5 – مساعدة الطلاب استخدام أوقات الفراغ وذلك بأن يفرقوا بين أنواع النشاط الذى لا يساعد على النمو والذى ينمى حياتهم .
6 – مساعدة الطلاب على تعرف إمكانياتهم المهنية وذلك أثناء اختيارهم لجماعة الأنشطة .
7 – مساعدة الطلاب تحسين المستوى الخلقى للطلاب وذلك عن طريق العلاقات الطيبة والخلق الرياضى الذى يتحلى به الطلاب 

الهدف من النشاط التربوى

1 – يسهم فى التكوين المتكامل لشخصية التلميذ .
2 – إستثمار طاقات الطلاب بما يعود عليهم وعلى المجتمع بالنفع .
3 – تأكيد الأسلوب الديمقراطى فى نفوس الطلاب .
4 – تحقيق العديد من الأهداف بعضها خلقى ونفسى وصحى وإجتماعى وإقتصادى